تابعنا على :
الرئيسية » أحدث المشاريع » المجلس الإقليمي يعقد دورة يناير العادية بجماعة العامرية ويصادق بالإجماع على نقط جدول الأعمال

المجلس الإقليمي يعقد دورة يناير العادية بجماعة العامرية ويصادق بالإجماع على نقط جدول الأعمال

في إطار سياسة القرب وكما جاء في تصريح للسيد عبد الرحيم واعمرو رئيس المجلس الإقليمي لقلعة السراغنة الذي يتبنى سياسة الانفتاح على مختلف جماعات وبلديات الإقليم، عقد المجلس الاقليمي لقلعة السراغنة دورته العادية اليوم الاثنين 8 يناير 2018 خارج أسوار مقر العمالة.

وقد استضافت قاعة الاجتماعات التابعة للجماعة الترابية العامرية صباح اليوم أشغال دورة يناير العادية للمجلس الإقليمي لقلعة السراغنة بجدول أعمال وصفه متتبعون ومهتمون بالشأن المحلي بالغني بالنظر لأهمية النقط التي أدرجت فيه والتي اكتست طابعا اجتماعيا وتنظيميا وقد تمت المصادقة عليها بالإجماع.

وقد ترأس السيد عبد الرحيم واعمرو أشغال الدورة، إلى جانب السيد محمد الشيكر عامل الاقليم، وقد تم افتتاح اللقاء بكلمة ترحيبية لرئيس المجلس بعامل الإقليم وبأعضاء المجلس الإقليمي وأعضاء مجلس الجهة ورجال السلطة ورؤساء المصالح بالعمالة ورؤساء المصالح الخارجية، قبل أن يتم تقديم عرض إخباري حول انشطة رئاسة المجلس ما بين الدورتين.

وضم جدول أعمال الدورة أربعة عشرة نقطة، من بينها عرض الجمعية المحمدية لتصفية الدم بقلعة السراغنة و عرض جمعية بوكافر لتصفية الدم بالعطاوية و عرض جمعية منتزه المربوح قبل أن يتم المرور للدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية شراكة خاصة بتمويل و إنجاز أشغال التأهيل الحضري لأحياء مدينة العطاوية و اتفاقية شراكة بين المجلس وبلديتي العطاوية وقلعة السراغنة لتفويت تدبير واستغلال دكاكين والدراسة و المصادقة على مشروع كناش التحملات المتعلق بتحديد شروط الدعم المقدم للجمعيات و مشروع إنجاز منطقة صناعية بالقلعة و مشروع شراكة مع مجلس الجهة لاقتناء سيارات النقل المدرسي و المصادقة على قبول هبة عبارة عن سيارة إسعاف مجهزة ممنوحة من طرف مجلس الجهة و المصادقة على اقتناء آليات و انتخاب أعضاء منتدبين لدى هيئات عمومية و إعادة تشكيل لجنتي الميزانية و الشؤون المالية، والشؤون الاجتماعية والاسرة و المصادقة على مشروع اتفاقية شراكة لإنجاز نواة جامعية بمدينة القلعة وهي النقطة المقترحة من طرف السيد عامل الاقليم بالنيابة طبقا للمادة 40 من القانون التنظيمي :112/14، وإعادة تشكيل لجنتي الميزانية والمالية والبرمجة والشؤون الاجتماعية والأسرة.

وقد تمت المصادقة بإجماع الحاضرين على جميع النقط المدرجة في جدول أعمال الدورة، والتي لم يتغيب عنها سوى عضو واحد.

تصريح للسيد الرئيس: